أخبار 2009
أخبار 2010
أخبار 2011
أخبار 2012
أخبار 2013
أخبار 2014
أخبار 2015
أخبار 2016
أخبار 2017
أخبار 2018
أخبار 2019
السندونولوجيا أو عِلم كفن...
المذخر والقماشة والآثار
ميزات الجسم وميزات القماشة
الكفن إنجيل مرئي
من أورشليم الى تورينو
أبجر عند اوسابيوس القيصري*
أبجر عند الرحالة إجيريا*
أبجر عند الانطاكي*
أبجر عند إبن العبري*
أبجر في السنكسار الماروني*
المنديل عند الأنطاكي*
المنديل عند ابن الأثير*
المنديل عند ابن العبري*
الصلب في التاريخ وعلم الآثار
الصلب في معسكرات الاعتقال...
الصلب في الإسلام
صلب الحسين بن منصور الحلاّج
صلب عين القضاة الهمذاني
صلب عبد تركي في دمشق*
فيلم مِل غيبسون
تقرير بيلاطس البنطي عن يسوع...
أيقونة بيروت العجائبية
رسالة ثيوذورس إنغلس كومنينس
مذكرة بيار دارسي
رواية الراهبات الكلاريات
رسالة سكوندو بيا
رسالة بول كلوديل
السنوات الضائعة
سيرة حياة أرييل أجميان
البدايـــات
تأريخ كفن تورينو بالوسائل...
مسيرة فحص الكربون 14 وكفن...
كفن تورينو في العام 2002
نقد غارلاسكيللي
مقاييس قماشة الكفن ورجل...
تقرير فريق ستارب
أعضاء فريق ستارب STURP
رابطة الكفن المقدّس في لبنان
مؤتمرات الكفن العالمية
فريق الكربون 14 الأول*
فريق الكربون 14 الثاني*
المكتبة
المحاضرات
مواقع متصلة
موقف إيجابي غير ملزم
شارل بوروميه
فرنسيس دي سال
سيباستيان فالفريه
تيريز الطفل يسوع
يوحنا بوسكو*
الرهبان السالسيون
سيلفسترس الأول (...-314-335)
غريغوريوس الأول الكبير...
اسطفانس الثاني (...-752-757)
سرجيوس الرابع...
إقليمنضس الثالث...
يوحنا الثاني والعشرون...
يوليوس الثاني...
بيوس السابع (1742-1800-1823)
لاون الثالث عشر...
بيوس الحادي عشر...
بولس السادس (1897-1963-1978)
يوحنا بولس الثاني...
بنديكتس السادس عشر...
فرنسيس (1936-2013-...)
جوزفين وولام*
فرنكا سوزاني
آلام المسيح في العهد القديم
رموز العهد القديم إلى جراح...
وجه الرب في الكتاب المقدس*
معنى الصليب في رسائل العهد...
ماذا رأى يوحنا الرسول في...
الجمل... الزوفى... اللفائف
عمر المسيح يسوع
تقاليد اليهود في دفن موتاهم
صلاة الميناون
حجاب قبر المخلّص الإلهي
دعاء فاسيلو*
أيّها الجُرحُ الفاغِرُ...
درب الصليب (باللبناني)
تـرانـيـم مناسبة
مسبحة الوجه الأقدس والطلبة
صلاة الكردينال سيفيرينو...
صلاة المطران شيزاره نوسيليا
توابع أم ذخائر؟
من أورشليم إلى أرجانتوي*
صلاة أمام القميص المقدس
مؤتمر ومسيرة العام 2011
مسيرة العام 2012
العرض العلني العام 2016
من أورشليم الى كاهور
وصف القلنسوة
صلاة أمام القلنسوة المقدسة
Back أيّها الجُرحُ الفاغِرُ شَفَتَيه*
facebook
Twitter
Whatsapp
Print

ما من قدرة على الأرض، ما من عِلم، ما من معرفة، ما من حكمة، ما من جمال، ما من حبّ على الأرض ومن الأرض، هَداني إلى الله الآب إلاّ حبّ الإبن، يسوع المسيح، ويسوع المسيح مصلوبًا، حبًّا بي أنا "المعتّر" الخاطئ.

 

كنتُ أستحقّ جهنّم ألف مرّة وكان هو يحبني... لم يجذبني شيء في يسوع ذاته: لا تجسده، ولا فقره، ولا حكمته، ولا عظته على الجبل، ولا طوبياته، ولا معجزاته، ولا جماله، ولا قدرته، ولا وداعته، ولا أُلوهيته حتى... لا... لا... لا... لم يجذبني شيء البتة أكثر من طعنة الحربة في جنبه...

 

أيّها الجُرحُ الفاغِرُ شَفَتَيه

 في الجَنبِ المرضوضِ

 جنبِ رَبّي

 وإلهي

 يسوعَ

 ابنِ مريمَ

 وابنِ اللهِ

 المسيح

 

إنَّ عَينيَّ المسكينتين

 المخلوقتين للنورِ

 والجَمالِ

 لا تقدران

 أَنْ تَفتَرِقا

 عَنْكَ

 

قدرَ ما جُرحُكَ هذا

 يَجرحُني

 يُفجِّرُ

 شهقاتي

 قدرَ ما جُرحُكَ هذا

 في صَمتِهِ

 يَخترقُني

 يَتغلغلُ فيَّ

 يَجتاحُني

 بِكُليَّتي

 

يُكلِّمُني

 يُحدِّثُني

 عن السِرّ

 

عن الغَيبِ

 السرِّ

 سِرِّ الله

 الحيِّ الحقِّ المُحيي

 في كيانِهِ

 في حُبِّهِ

 

الله

 الكائنِ

 الحُبِّ

 المجنونِ

 

الله

 المجروحِ للموتِ

 بسبب حُبِّهِ الجنونيِّ

 في سَبيلي

 فيّ

 

الله

 التاركِ

 الانسانَ

 يَطعَنُهُ

 لهذا الحدِّ

 فيتدفَّقَ

 في القلبِ الظمآنِ

 في الكيانِ الجريحِ

 في الروحِ العَليلِ

 حُبُّهُ

 حَياتُهُ

 كَيانُهُ

 

هو

هو

هو

هو هو هو

 

أيّها السِّرُّ

سِرُّ الله

الكاشفِ ذاتَهُ للانسانِ

الانسانِ الذي خُلِقَ

حُبًّا

السرُّ الذي ابتَدَعَهُ الله مِن أجلي

وإياهُ

أهداني

 

آهٍ

كنتَ تَعلَمُ

يا يسوعُ العَذْبُ

أَنَّ لا شيء

لا كلمَتَكَ

ولا عجائبَكَ

ولا قداسَتَكَ

ولا أُلوهيتَكَ

لا شيءَ إطلاقًا

مِنكَ وفيكَ

كان بإمكانه

أبدًا

أَنْ يَطعَنَني

العُمقَ هذا

يُخَلخِلَني

يَشُقَّني

فأَنفتحَ

أخيرًا

على حُبِّكَ

على رَحمَتِكَ

على غُفرانِكَ

على جَسدِكَ

على لَحمِكَ ودَمِكَ

على روحِكَ

عليكَ أَنتَ

شَخصًا

 

فقط

صَمتُ

هذا الجرحِ الفاغرِ شَفَتَيه

اللامتناهي

في جَنبِكَ المَرضوضِ

يَسيلُ

دمًا وماءً

دون قياسِ

دون خَريرٍ

دون انقطاعٍ

إلى اللانهاية

 

فقط

هذا الجرحُ

في سكوتِهِ

الرهيبِ

كان بإمكانه

أن يَصفَعَ

بَصَري الشاردَ

فيُحَدِّقَ

وجِفْنَيَّ الجامِدَينِ

فيَنخَفِضا

على انكسار كبريائي

وإذ بي

أرى

وأتَفَهَّمُ

وأَنظُرُ

وأتَبَصَّرُ

وأتأمَّلُ

وأُدرِكُ

فأُفيقَ

 

أَستَحلِفُكُنَّ

يا بناتِ أورشَليمَ

بِظِباءِ وأيائِلِ الصحراءِ

أَنْ لا تُنهِضْنَ

ولا تُنَبِّهْنَ

الحبيبةَ

حتى تَشاءَ

 

فقط

هذا الجرحُ

الفاغرُ شَفَتَيهِ

الرهيبُ

يَجذُبُني

بِكُلِّيَّتي

فأَقتربُ

بعدَ كاترين

وأُلصِقُ

شَفَتَيَّ الدَنِسَتَينِ

على شَفَتَيهِ

الدامِيَتَينِ

مُستَسلِمًا

في قُبلَةٍ قاتلةٍ

فأتَسَلَّمَ

هكذا الحياةَ

 

أنتَ

والروحَ

والآبَ

 

* رمزي حبيب مالك وجماعة يسوع: نظرة مستقبلية للكنيسة المارونية - يا عروس المسيح إلى أين؟، دار البعث، بيروت، 1991.

Print
Go To Top
متابعة القراءة
Softimpact web design and development company website
© فارس ملكي ٢٠٠٩