أخبار 2009
أخبار 2010
أخبار 2011
أخبار 2012
أخبار 2013
أخبار 2014
أخبار 2015
أخبار 2016
أخبار 2017
أخبار 2018
أخبار 2019
السندونولوجيا أو عِلم كفن...
المذخر والقماشة والآثار
ميزات الجسم وميزات القماشة
الكفن إنجيل مرئي
من أورشليم الى تورينو
أبجر عند اوسابيوس القيصري*
أبجر عند الرحالة إجيريا*
أبجر عند الانطاكي*
أبجر عند إبن العبري*
أبجر في السنكسار الماروني*
المنديل عند الأنطاكي*
المنديل عند ابن الأثير*
المنديل عند ابن العبري*
الصلب في التاريخ وعلم الآثار
الصلب في معسكرات الاعتقال...
الصلب في الإسلام
صلب الحسين بن منصور الحلاّج
صلب عين القضاة الهمذاني
صلب عبد تركي في دمشق*
فيلم مِل غيبسون
تقرير بيلاطس البنطي عن يسوع...
أيقونة بيروت العجائبية
رسالة ثيوذورس إنغلس كومنينس
مذكرة بيار دارسي
رواية الراهبات الكلاريات
رسالة سكوندو بيا
رسالة بول كلوديل
السنوات الضائعة
سيرة حياة أرييل أجميان
البدايـــات
تأريخ كفن تورينو بالوسائل...
مسيرة فحص الكربون 14 وكفن...
كفن تورينو في العام 2002
نقد غارلاسكيللي
مقاييس قماشة الكفن ورجل...
تقرير فريق ستارب
أعضاء فريق ستارب STURP
رابطة الكفن المقدّس في لبنان
مؤتمرات الكفن العالمية
فريق الكربون 14 الأول*
فريق الكربون 14 الثاني*
المكتبة
المحاضرات
مواقع متصلة
موقف إيجابي غير ملزم
شارل بوروميه
فرنسيس دي سال
سيباستيان فالفريه
تيريز الطفل يسوع
يوحنا بوسكو*
الرهبان السالسيون
سيلفسترس الأول (...-314-335)
غريغوريوس الأول الكبير...
اسطفانس الثاني (...-752-757)
سرجيوس الرابع...
إقليمنضس الثالث...
يوحنا الثاني والعشرون...
يوليوس الثاني...
بيوس السابع (1742-1800-1823)
لاون الثالث عشر...
بيوس الحادي عشر...
بولس السادس (1897-1963-1978)
يوحنا بولس الثاني...
بنديكتس السادس عشر...
فرنسيس (1936-2013-...)
جوزفين وولام*
فرنكا سوزاني
آلام المسيح في العهد القديم
رموز العهد القديم إلى جراح...
وجه الرب في الكتاب المقدس*
معنى الصليب في رسائل العهد...
ماذا رأى يوحنا الرسول في...
الجمل... الزوفى... اللفائف
عمر المسيح يسوع
تقاليد اليهود في دفن موتاهم
صلاة الميناون
حجاب قبر المخلّص الإلهي
دعاء فاسيلو*
أيّها الجُرحُ الفاغِرُ...
درب الصليب (باللبناني)
تـرانـيـم مناسبة
مسبحة الوجه الأقدس والطلبة
صلاة الكردينال سيفيرينو...
صلاة المطران شيزاره نوسيليا
توابع أم ذخائر؟
من أورشليم إلى أرجانتوي*
صلاة أمام القميص المقدس
مؤتمر ومسيرة العام 2011
مسيرة العام 2012
العرض العلني العام 2016
من أورشليم الى كاهور
وصف القلنسوة
صلاة أمام القلنسوة المقدسة
Back أخبار 2019
Print
حلّة جديدة لموقع كفن المسيح

كانون الثاني 2019

في 15 آذار العام 2009 تمّ إطلاق هذا الموقع المتخصّص في نشر العلوم السندونولوجية، والفريد من نوعه في اللغة العربية. بعد مرور عشر سنوات على إطلاقه، ونظرًا للتقدّم الكبير الذي حصل في تلك العلوم، كما في طريقة عرض المعلومات على مواقع الإنترنت، وتكييف العرض ليتوافق مع الهواتف المحمولة، رأيتُ أنّه حان الوقت لتحديث الموقع، إن كان من ناحية الشكل أو المضمون.

بدأتُ المراجعة منذ بداية السنة الماضية، وتكثّف العمل في فترة الصوم الكبير، وصارت المعلومات جاهزة للنشر، مع بداية صيف العام 2018، حين تمّ التعاقد مع الشركة الناشرة.

تمّ وضع الحلّة الجديدة على الشبكة العنكبوتية في أواخر السنة الماضية، لفترة تجريبية استمرّت بضعة أسابيع، ليصبح الموقع كاملاً وفاعلاً مع بداية هذا العام.

أرجو أن يكون هذا الموقع أداة فعالة بيد قرّاء اللغة العربيّة، ومعظمهم من المسلمين، يستعملونها للتزوّد بمعلومات علميّة موضوعية عن كفن تورينو، خالية من الأساطير المتداولة في العالم العربي، والاطلاع على دراسات رصينة تتناول الجانب التاريخي (بقي الكفن في الشرق حتّى العام 1204) والجانب البيبلي واللاهوتي.

صدور الجزء الثاني من موسوعة كفن السيّد المسيح

شباط 2019

تلقّينا بكلّ سرور، من الأب ميلاد صدقي زخاري اللعازري من مصر، نبأ صدور الجزء الثاني من موسوعة كفن السيّد المسيح التي مخطّط لها أن تصدر في سبعة أجزاء، أنقله إليكم كما وردني:


بعد ثلاث سنوات من ظهور الجزء الأول من هذه الموسوعة، الأولى من نوعها في العالم وليس فقط بلغة الضاد، ظهر الجزء الثاني منها بعنوان: تاريخ الكفن كاملاً ومفصلاً في جدول. طبعة أولى مختصرة. (ISBN : 978-977-90-5953-2).

تبرّر سنوات التحضير الطويلة هذه ضخامة الكتاب، إذ بلغ عدد صفحاته 578 صفحة، تتضمّن ثلاثة أقسام.

يحتلّ القسم الأوّل والأكبر منها جدولٌ ذو أربعة أعمدة (يوم، شهر، سنة، حدث)، يغطي مساحة أثنين وعشرين قرنًا (من القرن الأوّل قبل المسيح، إلى مايو 2018). كنز ضخم من المعطيات التاريخيّة عن يسوع المسيح وعن أهمّ الوقائع، والاكتشافات، والمكتشفين في كلّ العلوم المتعلقة بالكفن: تنقلاته وعروضه العامّة والخاصّة، الأحداث والأبحاث، مع اهتمام خاصّ بذكر نصوص من الشهادات التاريخيّة، وخصوصًا المصادر العربيّة. يذكر الجدول أيضًا الأماكن الجغرافيّة، والمؤتمرات العلميّة، وكذلك اهمّ الفعاليّات والأنشطة التي تدور حول الكفن المقدّس، في عدّة بلاد.

في القسم الثاني، فهرس مزدوج بأسماء الأعلام التي وردت في الجدول السابق حيث كان قد ذُكِرَ أمام كلّ منها تاريخ الولادة والوفاة (عند حدوثها)، وكذلك المنصب. في الفهرس الأوّل الأسماء مرتبة أبجديًا حسب اللغة العربيّة، بينما يقدّمها الفهرس الثاني مرتبة حسب الأبجديّة اللاتينيّة.

أمّا القسم الثالث والأخير، فيضم عدّة ملاحق تاريخيّة في شكل قوائم للسلطات الكنسيّة كاملة (سلسلة الباباوات، بطاركة أنطاكية بطوائفهم، بطاركة القسطنطينيّة، أساقفة ورؤساء أساقفة تورينو حرّاس الكفن، عمداء كنيسة ليريه)، والسياسيّة (سلالة آل هيرودس، ملوك أديسّا باسم "أبجر"، الخلفاء المسلمون، الأباطرة البيزنطيون، ملوك فرنسا، المعلمون الأعظمون لفرسان الهيكل، سلالة آل شارني، وسلالة آل سافويا)، وأهم فرق الأبحاث العلميّة (STURP).

جدير بالذكر أنّ هذه الطبعة الأولى من الكتاب هي "المختصرة"، فالنيّة معقودة لإصدار طبعة "موسّعة ومزيدة" تتضمن توثيقا مفصّلا لكلّ واحدة من المعطيات الواردة في الجدول. ونظرًا لفرادة المصنّف، تنتظره ترجمات بالإيطالية وغيرها من اللغات الأوروبيّة. (kafanalmassiheg@gmail.com).


عرض قلنسوة كاهور للجمهور

نيسان 2019

بدأ عرض قلنسوة كاهور للجمهور في ١٤ نيسان ويستمرّ حتّى ٩ حزيران. وُضعت القلنسوة في مذخر جديد، يحظى بأعلى معايير المحافظة والحماية، لكي تعود إلى مذخرها التقليدي عند الانتهاء من هذا العرض الخاصّ الذي أُقيم بمناسبة مرور ٩٠٠ عام على تأسيس كاتدرائية المدينة.
وللمناسبة ستُقام الاحتفالات والتطواف بالقلنسوة في شوارع كاهور.
لكافة التفاصيل عن تاريخ القلنسوة وبرنامج الاحتفالات مراجعة هذا الموقع في باب "توابع آلام المسيح: قلنسوة كاهور". وفيما يلي بعض الصور الحديثة.




مؤتمر كاتانيا CATANIA عن تأريخ كفن تورينو بواسطة الكربون 14:
النتائج مغلوطة، ويجب إعادة كلّ شيء

23 أيار 2019

في 21 نيسان العام 1988 جرى اقتطاع عيّنة من كفن تورينو أُخضعت لفحص الكربون 14 لدى ثلاثة مختبرات في توسّون (أريزونا-الولايات المتحدة الأميركية) وأكسفورد (إنكلترا) وزوريخ (سويسرا). أُعلنت النتائج في 13 تشرين الأوّل 1988، ونُشرت في مجلّة ناتشور NATURE العلميّة في 16 شباط 1989، والخلاصة بأنّ صناعة الكفن تعود إلى ما بين العام 1260 والعام 1390، وبالتالي فإنّ كفن تورينو هو من صناعة القرون الوسطى، ولا يُمكن أن يكون كفن المسيح.

لم تُقنع تلك النتائج العديد من العلماء المتابعين لقضيّة كفن تورينو، وقاموا، منذ ذلك الحين، بإجراء أبحاث جديدة، وتقديم دراسات لا تتوافق مع تلك النتيجة المعلنة. وها هي اليوم، بعد أكثر من ثلاثين سنة، وبعد الحصول على البيانات الخام غير المعالجة للمختبرات الثلاث التي كانت بحوزة المتحف البريطاني، المشرف الرسمي على فحص الكربون 14، وذلك إثر طلب قانوني تمّ بموجب مبدأ الحقّ في الحصول على المعلومات، قامت جامعة كاتانيا في صقلية بتنظيم مؤتمر لعرض نتائج التحليلات الجديدة التي أُجريت على تلك البيانات.




شارك في المؤتمر:
- بنيديتو توريزي Benedetto Torrisi أستاذ علم الإحصاء في جامعة كاتانيا.
- باولو دي لازارو Paolo Di Lazzaro نائب رئيس المركز الدولي للكفن في تورينو.
- تريستان كازابيانكا Tristan Casabianca باحث في تاريخ الكفن في جامعة إكس مارسيليا Aix-Marseille في فرنسا.
- جيوسيبي برناغالو Giuseppe Pernagallo أستاذ علم الإحصاء في جامعة كاتانيا.
- إيمانويلا مارينللي Emanuela Marinelli من كبار علماء الكفن في إيطاليا. قامت إيمانويلا بزيارة لبنان بناءً على دعوة صاحب هذا الموقع وألقت محاضرة عن الكفن في جامعة سيّدة اللويزة.
- ماركو رياني Marco Riani أستاذ علم الإحصاء في جامعة بارما Parma في إيطاليا.
- برونو باربيرس Bruno Barberis أستاذ الرياضيات في جامعة تورينو، ورئيس اللجنة العلميّة التابعة لمركز الكفن الدولي في تورينو.

والجدير ذكره أنّ ما قاله العلماء في هذا المؤتمر سبق ونشروه في مجلّة أركيومتري Archaeometry العلميّة، عدد 22 آذار 2019. وفيما يلي، نعرض المداولات:

1- قدّمت المختبرات الثلاثة نتائج مختلفة لا صفة تمثيليّة لها عن كامل قماشة الكفن، وتغافلت، في مقال مجلّة ناتشور، عن ذكر وجود واضح في العيّنة المقتطعة لمواد غريبة عن الكتّان المصنوع منه الكفن، مثل خيوط قديمة من القطن، وأخرى مصبوغة بالأزرق والأحمر، تمّ اكتشافها إثر دراسات لاحقة، ومصادر أخرى.

2- تظهر الوثائق التي سلّمها المتحف البريطاني إلى الباحث المستقلّ تريستان كازابيانكا في العام 2017 صورة أكثر تعقيدًا مما تمّ نشره في مقال مجلّة ناتشور: على سبيل المثال، قام مختبر أريزونا بإجراء ثماني قياسات أعطت جميعها نتائج مغايرة وغير متجانسة، لم يتمّ الكلام عنها في المقال المذكور سابقًا.

3- هناك إثباتات واضحة عن عدم تجانس النتائج بين المختبرات الثلاثة، يقدّمها علم الإحصاء من خلال حسابات دقيقة معتمدة عالميًّا، مثل حساب وارد وويلسن Ward & Wilson وأوكسكال OxCal وهو برنامج شائع الاستعمال عند علماء الآثار.

4- نشرت ناتشور النتائج بسرعة، ستة أسابيع فقط بعد تسليمها إلى المجلّة، وهي مدّة غير كافية بتاتًا لمراجعة النصوص والتدقيق بها، إذ يلزم عادة مدّة لا تقلّ عن سنة واحدة للتحقّق منها قبل نشرها.

5- من المثير للدهشة كيف أنّ الخبراء الإحصائيون العاملون في المتحف البريطاني لم يتنبهوا لتلك المغالطات في النتائج. في الحالات المماثلة، كان المطلوب إعادة فحص الكربون 14 على عيّنات جديدة أخرى. بما أنّهم كانوا يعرفون أنّ الحصول على عيّنات جديدة أمر مستحيل، عمدوا إلى نشر النتائج الملائمة، وعدم الإفصاح عن أي نتيجة مريبة.

6- يقترح باولو دي لازارو حلًّا لاستحالة اقتطاع عيّنات جديدة يقضي باستعمال ما تمّ لمّه من خيوط أثناء عمليّة الترميم التي جرت العام 2002، كان معظمها حول الخروقات التي سببها الحريق في العام 1532، وإجراء فحص الكربون 14 عليها.

هذه هي خلاصة المؤتمر الذي شكّل مرحلة أساسيّة في مسيرة كفن تورينو، بخاصّة ما يتعلّق بدحض نتائج فحص الكربون 14 المغلوطة، والمطالبة بإجراء فحوصات جديدة على ضوء ما تمّ من تقدّم ملحوظ في تقنيات هذا الفحص. وكما قال برونو باربيرس، إنّ العمليّة التي تسببت في تكوين الآثار على قماشة الكفن ما زالت غير معروفة، ويجب إجراء المزيد من الدراسات، إن كان على المستوى النظري أم المستوى العملي، وبالتالي، تبقى الصورة الظاهرة على الكفن غير قابلة للإنتاج.

Print
Go To Top
متابعة القراءة
Softimpact web design and development company website
© فارس ملكي ٢٠٠٩